Take a fresh look at your lifestyle.

الدعاء للطفل الصغير المتوفي في الجنازة

الدعاء للطفل الصغير المتوفي في الجنازة وغير الجنازة هذا السؤال يسأل عنه كثير من الناس وسنجيب عليه إن شاء الله هنا في موقع الشيخ محمد رفاعي وبعض الناس يسأل ويقول هل يكون الدعاء بعد التكبيرة الثالثة في صلاة للطفل الصغير الذي مات أم يكون الدعاء لوالديه كل هذا سنتكلم عنه في هذه المقالة نسأل الله التوفيق والقبول والسداد اللهم آمين.

الدعاء للطفل الصغير المتوفي في الجنازة

بالنسبة للدعاء للطفل الصغير المتوفي فإن هذا الأمر لم يرد فيه أي شئ عن النبي صلى الله عليه وسلم والصلاة علي الطفل الصغير أو الطفلة الصغيرة مثل الصلاة علي الرجل الكبير أو المرأة الكبيرة .

والدعاء له مثل الدعاء للشخص الكبير تماماً فقد ورد في كتاب عون المعبود في شرح سنن الإمام أبي داود رحمه الله تعالى: وأما الصلاة على الطفل الذي لم يبلغ الحلم- الذي لم يبلغ أو يصل سن البلوغ- فكالصلاة على الكبير، ولم يثبت عن النبي بسند صحيح أنه علم أصحابه -رضي اللهم عنهم أجمعين – دعاء آخر للميت الصغير، غير الدعاء الذي علمهم للميت الكبير، بل كان يقول في الدعاء

: اللهم اغفر لحينا وميتنا، وصغيرنا وكبيرنا. كما عرفت. وأخرج مالك في الموطأ عن يحيى بن سعيد أنه قال: سمعت سعيد بن المسيب يقول: صليت وراء أبي هريرة على صبي لم يعمل خطيئة قط، فسمعته يقول: اللهم أعذه من عذاب القبر. انتهى.

أدعية للطفل الصغير الذي مات

وقد وردة عدة أدعية يمكن للإنسان أن يدعي بها لهذا الطفل الصغير الذي مات منها قال ابن قدامة رحمه الله : ” وإن كان الميت طفلاًجعل مكان الاستغفار له : ” اللهم اجعله فرطاً لوالديه …..وذخراً وسلفاً وأجراً …… اللهم ثقل به موازينهما ……وأعظم به أجورهما ……اللهم اجعله في كفالة إبراهيم وألحقه بصالح سلف المؤمنين ……وأجره برحمتك من عذاب الجحيم ……وأبدله داراً خيراً من داره ….. وأهلاً خيراً من أهله … ونحو ذلك ….وبأي شيء دعا مما ذكرنا أو نحوه أجزأه وليس فيه شيء مؤقت ” انتهى من المغني(2/182) .

اقرأ أيضاً تفسير رؤية الميت في المنام 17حالة للميت

لماذا ندعي للطفل الصغير الذي مات مع أنه لم يفعل أي ذنوب؟

هذا السؤال الذي يسأل عنه كثير من الناس ولأن بعض الناس يقول أن الطفل الصغير الذي مات لم يعمل أي ذنوب أبدا أو معاصي فلماذا نستغفر له أو ندعوا له مع أنه لم يفعل أي شئ .

والإجابة علي هذا السؤال كما ورد في موقع الإسلام سؤال وجواب:-
“إذا مات الطفل الصغير ، فإنه لا يدعى له بالمغفرة ، وذلك لأنه لم يكتب عليه أي ذنب ، والمغفرة هي ستر الذنب وعدم المؤاخذة عليه .

وأما الرحمة ، فلا حرج من الدعاء له به ، إذ رحمة الله تعالى يحتاجها كل مخلوق ، صغيراً كان أم كبيراً “.

الدعاء لوالد الطفل الصغير الذي مات

قال بعض أهل العلم إن هذا الطفل لم يفعل أي ذنوب أو معاصي لذلك يجعل مكان الاستغفار أو يستحب مكان الاستغفار أن يدعوا الإنسان لوالديه.

وجاء في مجموع فتاوى ورسائل الشيخ ابن باز رحمه الله تعالى: يقال في الصلاة على الطفل مثل ما يقال في الصلاة على الكبير، لكن عند الدعاء يقول: “اللهم اجعله ذخراً لوالديه، وفرطاً وشفيعاً مجاباً، اللهم أعظم به أجورهما، وثقل به موازينهما، وألحقه بصالح سلف المؤمنين، واجعله في كفالة إبراهيم عليه الصلاة والسلام، وقه برحمتك عذاب الجحيم”، لأنه ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: “الطفل يصلى عليه، ويدعى لوالديه”.انتهى.

أجر من مات له طفل صغير وصبر على موته

أجر من مات له جنين أو طفل صغير

إن الإنسان إذا مات له طفل صغير وصبر على موته فإن الله يجازي هذا الصبر بالأجر العظيم فالله تعالي تكلم في أكثر من موضع في كتابه عن أجر الصبر والصابرين .

ووعدهم الله تعالي أن يجزيهم أعلى وأوفى وأحسن مما عملوه في هذه الدنيا فقال تعالى في سورة النحل : {وَلَنَجْزِيَنَّ الَّذِينَ صَبَرُوا أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ} [النحل 96].

وقال تعالى في سورة الزمر : {إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ} ، وبشر الله تعالي الصابرين فقال تعالى في سورة البقرة: {وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ} ، وأخبر أن جزاء الصابرين يكون الجنة فقال تعالى في سورة الإنسان: {وَجَزَاهُمْ بِمَا صَبَرُوا جَنَّةً وَحَرِيراً} .

فكل هذا جزاء الصابرين ورددت أحاديث تتكلم عن جزاء من صبر علي وفاة ولده الصغير فقد ورد عَنْ سيدنا أَبِي مُوسَى الأَشْعَرِيِّ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ:

«إِذَا مَاتَ وَلَدُ الْعَبْدِ قَالَ اللَّهُ لِمَلائِكَتِهِ قَبَضْتُمْ وَلَدَ عَبْدِي فَيَقُولُونَ نَعَمْ فَيَقُولُ قَبَضْتُمْ ثَمَرَةَ فُؤَادِهِ فَيَقُولُونَ نَعَمْ فَيَقُولُ مَاذَا قَالَ عَبْدِي فَيَقُولُونَ حَمِدَكَ وَاسْتَرْجَعَ فَيَقُولُ اللَّهُ: «ابْنُوا لِعَبْدِي بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ وَسَمُّوهُ بَيْتَ الْحَمْدِ».

فهذا الذي صبر علي فقدان ولده الصغير أو بنته الصغيره يأمر الله تعالي الملائكة بأن تبني له بيتاً في الجنة ويسمي بيت الحمد .

وكما ورد في أحاديث أخري فعن سيدنا أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَا مِنْ النَّاسِ مُسْلِمٌ يَمُوتُ لَهُ ثَلَاثَةٌ مِنْ الْوَلَدِ لَمْ يَبْلُغُوا الْحِنْثَ إِلا أَدْخَلَهُ اللَّهُ الْجَنَّةَ بِفَضْلِ رَحْمَتِهِ إِيَّاهُمْ».

وكما ورد عن الإمام الطيبي أن الجنين يوم القيامه يجر أمه بسرره يوم القيامه إلي الجنة مع أن الجنين لا يبالي به أغلب الأحيان فكيف بمن مات له أو لها طفل صغير ، فالاجر عظيم إن شاء الله إن صبرت واحتسبت الأجر عند المولي سبحانه وتعالى.

وملخص الكلام حول أجر من مات له ولد صغير وصبر علي موته أن الله تعالي يأمر الملائكة بأن تبني له بيتا في الجنه يسمي بيت الحمد وهؤلاء الأولاد يشفعون لأبائهم وأمهاتهم يوم القيامة.

أجر من مات له جنين

وأما الجنين أو السقط كما نقول فإنه يوم القيامه يجر أمه بسرر إلي الجنة فكما ورد عن سيدنا معاذ بن جبل رضي الله عنه، قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ما من مسلمين يتوفى لهما ثلاثة، إلا أدخلهما الله الجنة بفضل رحمته إياهما، فقالوا: يا رسول الله! أو اثنان؟ قال: أو اثنان. قالوا: أو واحد؟ قال: أو واحد. ثم قال: والذي نفسي بيده إن السقط ليجر أمه بسرره إلى الجنة إذا احتسبته. رواه أحمد.

التعليقات مغلقة.